علم نفس

سلوك القطيع

سنة 1971، كتب عالم الأحياء W. D. Hamilton/و.د هاملتون مقالة بعنوان “نظرية القطيع الأناني/Selfish herd theory”. شرح فيها سلوكا يُتّبع في كلّ قطعان الحيوانات أو أسراب الطّيور. فحين يتعرّض القطيع أو السّرب لأيّ خطر، يبدأ كلّ عضو باتّباع سلوك معيّن أسماه “سلوك القطيع” حتّى يتجنّب الخطر الذي أحدق به.

أخذ علماء الاجتماع أيضا نظريّة “سلوك القطيع/Herd Behavior” وبدؤوا بتطبيقها على البشر. ووجدوا أنّ الإنسان يشبه في سلوكه الحيوان والطير. حين يشعر بأيّ خطر يستخدم مباشرة “سلوك القطيع ” كوسيله للدفاع! يتمّ تفعيل سلوك القطيع بإرادة الشّخص فيتخلّى عن مسؤوليّة التّفكير الفرديّ الذي من الممكن أن يتسبّب له في مشاكل ويوقعه في مخاطر، وينخرط في فكر جماعي عامّ له قادة وموجّهون هم المسؤولون عنه وعن مصيره.

 “سلوك القطيع” يعمل أيضا على توزيع الشّعور بالخطر أو القلق بين أعضاء المجموعة. فلا أكون أنا وحدي خائفا، بل الخائفون غيري كثر. ومن المؤكّد أنّ غيري من الخائفين سيتفاعلون مع الخطر فيوفّرون لي حماية معهم. “سلوك القطيع ” طبيعة حيوانية وإنسانية مصمّمة لمواجهة الخطر. لكن لماذا تتمّ مهاجمتها؟ ولماذا يتّهم فلاسفة كثر ومفكرون كلّ من هو مع الأنظمة أو ضدّ التّغيير أنّه رجعيّ، سلبيّ ومع القطيع ؟!

يبدأ الأمر حين يدرك الإنسان متعة التّميز والتّفرد مع تجربته لمذاق الحرية والاختيار. فبقدر ما يحمي “سلوك القطيع ” الإنسان من المخاطر والمشاكل، يفرض عليه القوالب الثابتة التي تحدّ من أفكاره الشّخصيّة وطاقاته الإبداعية. فيكتشف الإنسان أنّه أمام أمرين: إمّا أن يختار الأمان المتمثّل في “سلوك القطيع ” أو التميّز المتمثّل في التّفرد واللا-انتماء. وهنا يظهر أكبر عبء عرفه الإنسان، فهو سيدفع أمانه وأمنه مقابل تفرّده أو سيتنازل عن تفرّده مقابل أمنه. الحقيقة التي يرفض الإنسان تصديقها حتّى يومنا هذا ويتهرّب منها فهي أن “لا تميّز أو حريّة كاملة دون تعرّض للخطر”.

لخّص الدكتور خالد منتصر كلّ هذا في سطر رائع من كتابه “الختان والعنف ضدّ المرأة “. يقول:

التغريد خارج السّرب برغم أنه يمنحك متعة التميُّز، إلّا أنّه يُفقدك دفء القطيع.

فإمّا متعة التميّز في البرد والألم، وإمّا أن تكون مجرّد عضو في مجموعة من نسخ كثيرة في دفء القطيع. تتشقلب، تنطّ، تسير على الحائط حتّى لكن، يؤسفني أن أقول لك أن لا حلول أخرى على هذا الكوكب الكئيب.

فكرة وإعداد: كيرلس بهجت

إعادة صياغة: نهى سعداوي

المصادر:

https://en.wikipedia.org/wiki/Selfish_herd_theory

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B3%D9%84%D9%88%D9%83_%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B7%D9%8A%D8%B9

https://www.goodreads.com/work/quotes/16245083

تعليقات الفيسبوك

التعليقات

About the author

كيرلس بهجت

Leave a Comment

ادعم قرطاس!

سجل اعجابك بصفحتنا على تويتر او الفيسبوك و كن متابعا وفيا 🙂

نشر..