شخصيات علوم

عالمات العراق .. “Dr .Germ/د. جرثومة” و “Miss anthrax/سيدة الجمرة الخبيثة”

الدكتورة جرثومة Dr .Germ

السيدة التي بالصورة واحدة من الأخوات الماجدات، لقّبها مفتشو الأسلحة في الأمم المتّحدة بـ “الدكتورة جرثومة Dr .Germ”.

dr_germ

اسمها رحاب رشيد طه. عالمة أحياء مجهرية تحصّلت على الدكتوارة في السموم النباتية من جامعة ايست انجليا ببريطانيا سنة 1984، أمّا سبب اللقب فهو التالي: كانت الأخت الماجدة من ضمن مصنّعي أسلحة الدّمار الشامل وقد أوكل لها صدام حسين مهمة تطوير الأسلحة البيولوجية. وقد قال مفتّشو الأسلحة أنّها طورت أسلحة بيولوجية تحتوي على سمّ “البوتولينيوم” وهذا السم من السموم الغذائية، يسبب ورما باللسان ويخنق المصاب، بالإضافة لمادة الأفلاتوكسين التي تسبّب الإصابة بسرطان الكبد. ويقال باستخدم بكتيريا الجمرة الخبيثة -انثراكس- وبكتيريا التسمم -البوتولينيوم- في المختبرات العراقية: منشأة المثنى العامة بداية ثمّ مختبرات الحكيم في العراق.

وبعد سقوط نظام صدام حسين، كانت رحاب طه في قائمة المطلوبين. وتمّ اعتقالها هي وزوجها وزير النفط السابق عامر محمد رشيد. وقد أثطلق سراحها سنة 2005. تجدر الإشارة أنها قد دافعت في مقابلة تليفزيونية مع تليفزيون بي بي سي عن حق العراق في الدفاع عن نفسه ضد التهديد الدولي كما اعترفت أنّه قد تمّ فعلا تصنيع أسلحة بيولوجية في العراق لكن، تمّ إتلافها.

غادرت العراق سنة 2006 نحو صنعاء،اليمن وعُيّنت بقرار جمهوري بكلية العلوم بجامعة صنعاء.

سيدة الجمرة الخبيثة Miss anthrax

هكذا لقّبتها القوات الأمريكية، وهي أيضا عالمة أحياء دقيقة. هدى صالح مهدي العماش، تحصلت على بكالوريس علوم الاحياء من جامعة بغداد وكانت من الأوائل على الدفعة، فحصلت على بعثة إلى الولايات المتحدة الأمريكية، لجامعة تكساس تحديدا سنة 1979 لتواصل دراسة الماجستير في الأحياء المجهرية وبعدها الدكتوراه في الأحياء المجهرية من جامعة ميزوري في كولومبيا سنة 1983 بعد تقديمها لـرسالة دكتوراه حول “آثار الإشعاع والعلاج الكيميائي الباراكوات (paraquat) وعقار ادرياميسين على البكتيريا والثدييات.

dr-anthrax

العماش رقم 53 من أصل 55 في قائمة المطلوبيين للقوات الامريكية واتُّهمت بإحياء برنامج الأسلحة البيولوجية بعد حرب الخليج. وحسب ما ذكر المسؤولون الأمريكان فإنّ العماش تدرّبت على يد شخص اسمه ناصر الهنداوي يُلقّب بـ “عرّاب الأسلحة البيولوجية العراقية”.

كانت عضو جمعية الكيمياء الحياتية البريطانية، وعضو أكاديمية العلوم بولاية ميزوري في الولايات المتحدة الأمريكية، وعضو الجمعية الأمريكية للميكروبيولوجيا منذ سنة 1982 ورئيسة جمعية الميكروبيولوجيا العراقية منذ سنة 1991 وشغلت منصب نائب جمعية الميكروبيولوجيين العراقية منذ سنة 1991 وشغلت منصب نائب الرئيس فيها في الفترة 1984-1991. لهدى العماش أكثر من 30 بحثا منشورا بالدّوريات والمجلّات العلميّة المتخصّصة وتتقن العربية والإنكليزية. اعتقلت سنة 2003 وأُطلق سراحها سنة 2005.

يقال أنّ العماش قد أصيبت بسرطان الثدي ويُعتقد أنّ الإشعاعات هي السبب، وهي لا تزال على قيد الحياة. وحسب ما ذكر المسؤولون، فإنّ العالمتين العراقيتين لا تشكّلان خطرا.

مراجعة صياغة: نهى سعداوي

تعليقات الفيسبوك

التعليقات

About the author

وسام محمد

Leave a Comment

ادعم قرطاس!

سجل اعجابك بصفحتنا على تويتر او الفيسبوك و كن متابعا وفيا 🙂

نشر..